منتدى طريق التطوير
عزيزي الزائر/ عزيزتى الزائرة يرجي التكرم بتسجيل الدخول
أذا كنت عضو هنا أو التسجيل أن لم تكن عضو وترغب في الأنصمام
إلي أسرة المنتدي سنتشرف في تسجيلك

شكــرا
إدارـــ ة المنتدي
الطريق الى العاصفة 658560
Black Love

منتدى طريق التطوير

طريق التطوير اكبر منتدى لخدمات تطوير المواقع والمنتديات { دعم ، تطوير ، تصميم ، اشهار }
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول    


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
ادارة منتدى طريق التطوير تهنئكم بحلول شهر رمضان المبارك !
تأثيرات شهر رمضان الصحية على الصائم
العشر الأواخر فرصة للتوبة
أيام تنقص منا دون شعور بها
تعريف الفوبيا
خصائص شهر رمضان
قُرُبات ... قبل رمضان
حدث في 12 رمضان : بناء مسجد أحمد بن طولون
حدث في 29 رمضان : معركة شَذُونَة
{أستغلآل أيآآم الشهر الكريم}
اليوم في 8:27 am
اليوم في 7:33 am
اليوم في 7:33 am
اليوم في 7:32 am
اليوم في 7:28 am
أمس في 7:07 pm
أمس في 7:05 pm
أمس في 7:03 pm
أمس في 7:03 pm
أمس في 7:03 pm
منصـورة
منصـورة
منصـورة
منصـورة
منصـورة
منصـورة
منصـورة
منصـورة
منصـورة
منصـورة

شاطر

الطريق الى العاصفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
عضو ذهبي
عضو ذهبي
نور الإيمان

عدد المساهمات : 341
نقاطي : 578
السٌّمعَة : 11
ععمري : 51
دولتي : مصر
الجنس : انثى
ممزآجي : الطريق الى العاصفة 9z10
احترام قوانين المنتدى : الطريق الى العاصفة 111010

الطريق الى العاصفة Empty
مُساهمةموضوع: الطريق الى العاصفة الطريق الى العاصفة Emptyالخميس 13 سبتمبر 2018, 5:09 pm

عندما كنت طفلاً كنتُ أحب الاستماع إلى أحاديث وحكايات الكبار من ضيوفنا خاصةً تلك الأحاديث التي كانت تحكي الأحداث التي مرّ بها الضيوف أنفسهم . ساعتها كنت أنزوي في ركن قصي وأضع ذقني في راحتيّ وأروح أصغي باهتمام ودقة . وكان أكثر ضيوفنا استحواذاً على إعجابي هو الشيخ عبدالرحمن .. كان الشيخ عبدالرحمن خبيراً ينم على كثرة تجاربه . وكانت تصرفاته ناضجة وأسلوبه رزيناً وقوراً . وكان يخيل إليّ أنني أكثر المستمعين إليه فهماً عميقاً مهما كان موضوع حديثه .. لم يكن الرجل ثرثاراً ؛ بل العكس , كان نادر التحدث , كما كان يعرف جيداً كيف يختار الوقت المناسب الذي يتحدث فيه . كان يتحرك في مكانه قليلاً قبل أن يتكلم , ثم يصمت ثانيتين أو ثلاث .. وكانت هذه المدة البالغة القصر كافيةً لشدّ انتباه الناس واستعدادهم للاستماع إليه .. كان عذباً , ومع ذلك كنت أحس بالخوف في كل حكاية يحكيها لنا .. كنت أتوهم أنه رجل غامض ومخيف . على دراية بكل شيء ويجد حلاً لكل معضلة ! قال له أبي يوماً : ياشيخ عبدالرحمن ! ألم يتولك الخوف أبداً ؟! ابتسم الشيخ ابتسامة واثقة وقال :

- كثيراً . إني أخاف دائماً لكني خفت ذات مرة خوفاً هائلاً لم أحس بمثله أبداً .

رغم اعتراف الشيخ بأنه يخاف إلا أن طريقة أدائه للكلمات تبعث على الاعتقاد بأنه من أشجع الناس , قال : كنت فيما مضى ملاحاً وكان فصل التنقيب عن اللؤلؤ قد انتهى إلى خيرٍ عميم .. فعزمنا على الرجوع مرة ثانية إلى ركوب البحر , وقد أصابنا جميعاً حظ وافر فيما كنا منهمكين فيه للبحث عن الفصوص النادرة , وقرّت عيوننا بما جمعناه .. فأخذنا نزجي الساعات على ظهر المركب في سرور وانشراح

كان المركب ينوء بأثقاله .. وكان المسافرون يفترشون سطح المركب ليلاً وفي جوارهم أكوام مكدسة من البضائع .. وقد شعرنا بعد خمس ساعات تقريباً من الإقلاع بركود الريح كما أن ذلك الهدوء دام طوال ساعات الليل والنهار التالي . كان ركوداً رهيباً منذراً بخطر كبير .. وساطتنا الشمس بوهجها , ومضّنا ركود الريح .. كانت السماء تمطرنا رذاذاً خفيفاً , ثم ينقشع الغمام عن جوٍ محرق , فتتبخر المياه وتتصاعد إلى عنان السماء .. وتتعقّبنا أسماك القرش الشرهة .. ولماذا لاتتعقبنا , وهي تعلم بأننا طعام سائغ شهي , لن تلبث أن تنال منا وطراً ؟ كانت تداعب المركب , ثم تخبط المياه بأذيالها الفولاذية , فيهتز بنا ونهتز بدورنا .. ويصيبنا الغثيان !

وتصرّم أسبوع .. سبعة أيام خلتها سبع سنين وياللهول ففي نهاية الاسبوع كنا في طريقنا إلى العاصفة , اكتشفت ذلك وأيقنت منه لما لاحظت من اشتداد الريح وقد رجوت الربان أن يعدل في خط اتجاهنا ,, ولكنه أبى الاستماع إليّ .. ولم يعبأ بإلحاحي وتوسلاتي . هكذا فشلت في إنقاذ المركب وحمولته , لأن الربان كان خائفاً من كل شيء , ولأن زملائي في تجارة اللؤلؤ لم يؤيدوا وجهة نظري - فمن أنا حتى أعرف من أسرار البحر مايعرفه هذا الربان المحنك الذي كان يشبه القبطان نامق في مسلسل (عدنان ولينا) ؟ أجل من أنا ؟ ألم يتساءلوا في سخرية وتهكم ؟

وارتفع البحر بصورة مرعبة , وسقط المركب بعد أن علا , ثم انحرف ومال , وكانت حبال النجاة المحيطة بنا لاتجدي فتيلاً إلا للقوي المفتول العضلات ..

وتذكرت قول الشاعر :

لا أركبُ البحرَ أخشى** عليّ منهُ المعاطبْ

طينٌ أنا وهو ماءٌ ** والطينُ في الماءِ ذائبْ

وتصاعدت الأنات ومزقت الفضاءَ أصواتُ الاستغاثة والدعاء والعويل والتأوهات ! وعصفت الريح مزمجرةً , فوثب المركب يزأر كأنه طائر وحش يطير , ثم هوى هويّاً

وانحرف ومال .. وتدحرجت الحياة على سطحه , وسقطت في الخضم , لتبتلعها اللجة , وتلتهمها الحيتان وأسماك القرش ! وحاول بعضهم أن يتعلق بالحبال , ولكنها كانت تتحرر من قبضاتهم , وكأنها مشمئزة من خورهم وضعفهم !

ورأيت رجلاً يمسك الحبل بقبضتين قويتين , فقلت في نفسي : " هذا إنسان تغلبت شجاعته على جبنه , انتصرت قوته على وهنه " وأغمضت عيني وفتحتهما .. وبهت ! ياللهول ! شاهدت جسماً حديدياً ضخماً يحط على رأس ذلك الرجل .. ورأيتُ شيئاً داكناً ينتأ من هذا الرأس - رأيت المخيخ يتفجر ويسيل .. وأغمضت عيني كي لا أرى المزيد من هذه الأرزاء , وقلتُ في حشرجة " لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين " وارتفع المركب للمرة الثانية إلى الجو كالقنبلة , فترنحت الأجسام الباقية المتشبثة بالحبال والأعمدة وتماوجت , ثم تراخت قبضاتها بتتابع مذهل .

كانت مياه البحر تفور وتغور .. وكانت الريح تلعب بالأشخاص القلائل الذين ما انفكوا يغالبون الموت بقواهم المنهارة . ورغم تجاربي في الحياة ماكدتُ أصدق ماتبصره عيناي وتسمعه أذناي .. فهل يمكن للريح أن تهب بهذا العنفوان ؟ وهل هناك متسع في نطاق اللغة لوصف دقيق لها ؟ وكيف يتأتى لإنسان أن يصف حلماً تضمّن الهول والموت ؟! اللهم اجعلها رياحاً ولا تجعلها ريحاً .. كانت الريح تمزق ملابسنا ,نعم كانت تمزق ملابسنا .. صدقوا أو لاتصدقوا .. ولا أكتمكم أني أحياناً أشكك في سلامة تفكيري وأنسب هذه الحوادث إلى الأوهام ! لقد قاسيت هولاً الموتُ أهون منه .. تصوروا الريح تريد أن تقتلع البحر , أو تزعزع الكرة الأرضية , تصوروا كل هذا لتدركوا ماهية تلك العاصفة . ولعلكم لاتدركون أنه خُيل لي أنّ العا صفة ابتلعت البحر ثم لفظته دفعة واحدة في ذلك القسم من الفضاء الذي كان يشغله الهواء ! وكنت في حالة ذهول شديد .. كنت كالمشلول من تأثير تلك الريح التي هبّت علينا بصورة هائلة , أشعر بدنو الأجل ويتضاعف شعوري بالقنوط إلا من رحمة ربي وفجأة همدت العاصفة وساد الجو هدوء ..وشعرت أني أكاد أنفجر , وأطير في الفضاء قطعاً وأشلاء وأن كل ذرة من ذرات جسدي كانت تتصادم وتتداخل وتتطاحن مع كل ذرة أخرى ’ لتندفع إلى الفضاء بانفلات وانطلاق ! .. ومع جمود العاصفة انتفض البحر , فشقت المياه طريقها إلى عنان السماء .. وانشق المركب إلى أكثر من نصفين , وتبعثر وتاهت قطعه في بحر مترامي الاطراف . ورأيتني أطفو سابحاً ! فكيف لم أمت ؟ هل غبت عن الوعي ؟ هل فقدت صوابي ؟ هل أنقذني أحد

وعصفت الريح بعد ركود , فتراجع البحر مقهوراً .. وتلفت حولي فلم يقع طرفي على أسماك القرش المنهومة , والأرجح أنها قنعت بالذي استولت عليه .

واصطدمتُ بغتةً بباب خشبي عائم , فتمسكت به وهطلت الأمطار , فآليت أن أصمد حتى النهاية , وجعلت اتجنب طاقتي ابتلاع مياه البحر ومضى يومان وليلتان , قذفتني المياه في كل اتجاه . وأصابني الدوار ولم أشعر إلا وأنا بين أناس بعد أن غبتُ عن الوعي , وكنت أنتبه فأشعر بشيء حلو المذاق يتسرب من فمي إلى حلقي .. كان هؤلاء يقومون برعايتي . مات الجميع ونجوت أنا بفضل الله سبحانه .
توقيع : نور الإيمان




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://marafe-aleman.forumegypt.net/

الطريق الى العاصفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
عضو ذهبي
عضو ذهبي
حميد العامري

عدد المساهمات : 853
نقاطي : 1335
السٌّمعَة : 12
ععمري : 66
دولتي : العراق
الجنس : ذكر
احترام قوانين المنتدى : الطريق الى العاصفة 111010

الطريق الى العاصفة Empty
مُساهمةموضوع: رد: الطريق الى العاصفة الطريق الى العاصفة Emptyالخميس 13 سبتمبر 2018, 9:20 pm

لك شكري وامتناني
على حسن انتقاءك

أنتظر جديدك
مع فائق تقديري
توقيع : حميد العامري




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hameed.montadarabi.com/

الطريق الى العاصفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
فريق الاشراف

منصورة

عدد المساهمات : 765
نقاطي : 1227
السٌّمعَة : 12
ععمري : 41
دولتي : الجزائر
الجنس : انثى
احترام قوانين المنتدى : الطريق الى العاصفة 111010

الطريق الى العاصفة Empty
مُساهمةموضوع: رد: الطريق الى العاصفة الطريق الى العاصفة Emptyالسبت 22 سبتمبر 2018, 6:36 pm

بوركت جهودك
ودام عطائك
في إنتظار جديدك المميز
لكي اجمل تحية وتقدير
توقيع : منصورة




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الطريق الى العاصفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
مؤسس طريق التطوير

ѕαα∂ ∂єѕιgη

عدد المساهمات : 13117
نقاطي : 15036
السٌّمعَة : 53
ععمري : 20
دولتي : السعودية
الجنس : ذكر
ممزآجي : الطريق الى العاصفة 4z10
احترام قوانين المنتدى : الطريق الى العاصفة 111010

الطريق الى العاصفة Empty
مُساهمةموضوع: رد: الطريق الى العاصفة الطريق الى العاصفة Emptyالأحد 23 سبتمبر 2018, 3:31 pm

سلمت الانامل الذهبيه

لما خطته لنا من عبارات

وحروف قمه في الجمال

وروعة الاحساس الصادق

دمتِ بود [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
توقيع : ѕαα∂ ∂єѕιgη




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
لشكوى على اعضاء فريق المنتدى هنا
لشكوى على اعضاء المنتدى هنا
لطلب تغيير الأسم هنا
  [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://www.t-altwer.com/

الطريق الى العاصفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى طريق التطوير :: ألاقسام الترفيهية والأخبار | T-ALTWER :: قسم القصص العام-
الطريق الى العاصفة Empty

الطريق الى العاصفة 88a1852c5d656c5